أنت هنا

تشكل المركز والكراسي العلمية أحد ابرز مراكز البحث العلمي على المستوى الدولي فقد قامت الجامعات الغربية بتشجيع نشأة المراكز والكراسي البحثية عن طريق التبرعات والدعم الحكومي.

ومع نهاية القرن العشرين تبنت المملكة العربية السعودية تأسيس مراكز وكراسي علمية خارجية بهدف خدمة الدراسات الإسلامية والعربية في الجامعات العالمية.

وإنطلاقاً من رسالة مركز الملك سلمان لدراسات تاريخ الجزيرة العربية وحضارتها في تعزيز التواصل العلمي مع نظرائه في المراكز والكراسي العلمية قرر المركز تعزيز الروابط مع المراكز والكراسي السعودية في الخارج ذات الإهتمام بالدراسات التاريخية والحضارية بالجزيرة العربية وتنظيم لقاء علمي يهدف إلى دعوة مشرفي هذه المراكز والكراسي والإستفادة من خبراتهم العريقة ومساعدتها في تحقيق أهدافها التي أنشئت من أجلها.